الثلاثاء، 21 يوليو، 2009

دعوة للاستشعار والتفكر

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

أجج أحد أصحابي شعلة في نفسي عن الاستشعار والتبلد والدعوة للإستشعار في مدونته الأخيرة :
http://www.azzam.ws/?p=148&cpage=1#comment-119

فها أنا ذا أدعوا إلى ما يدعو إليه وأدعوا إلى التفكر والتأمل في الكون وما فيه من دقة و تناسق و تناغم فمن فعل ذلك حقاً علم أنه لا وجود إلى لخالق و مدبر واحد !!
بل وأدعوا للتأمل في شخصيات هذا العالم و ما يدور فيه وأحداثه و مواقفه وجميع أخباره ففي التاريخ لنا عبرة فاللحظة المارة ماهي إلا تاريخ يتندم عليه أو يُتحمد له .. فما مر من الزمان لا يرجع وهذه قاعدة ليس لها شواذ

دعوة للتأمل يا جماعة

السبت، 11 يوليو، 2009

أفضل صديق وأعز رفيق

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

في رحلة الإنسان - السوي - في البحث عن الأصدقاء والأحبة - سواء خطط إلى هذه الرحلة أم لم يلق لها بالاً - فإنه يلتقي بشتى أنواع الشخصيات ويلتقف ما يقذف عليه المجتمع من أصنافه فيلقي بالبعض ويحتفظ بالبعض

والصداقات أنواع :

١- أنسة ومحبة صادقة . ٢- مصلحة زائفة زائلة . ٣- لهو ولعب لايطول ولا يدوم

فتجد من يحالفه الحظ يلتم على من يشبهون طباعه و صفاته , ويتفقون مع أغلب توجهاته , ويغلب عليه تعدد أصحابه وتنوع علاقاته مع وجود فراغ ولو بسيط في داخله

وتجد من يشق عليه البحث أول أيامه وبداية حياته فهو لا يقبل أي شخص ولا يخضع أي إنسان لهذه العلاقة لإعتباره أن قلبه ثمين لا يعطيه لأحد ولو "تجربة" ,ولكنه في النهاية يقع على من يأنس و يحب و هذا ممن تتوطد مع العلاقة - إذا توطدت - إلى قبره فهو مخلص حتى النهاية لما ملأت هذه الصداقة من فراغ قلبه

وأخيراً تجد الوحيد ,الغريب الأطوار بالنسبة لغيره .... والمختلف عن أبناء سنه وجيله وحتى زمانه ,فهو ذوو توجهات غريبة وتطلعات عجيبة وحتى لو كان عبقرياً فذاً نابغةً وعلامة زمانه ,فلا يفهمه أحد ولا يؤانسه إنس ولا جان !!! فتجده في الغالب منصب على عمله ومشتغل بمشاغله الغير منتهية لكي لا يدع وقتاً للتفكير في حاله ووضعه

ولكن لكل منهم صديق محتمل لمن أراد , يؤنس عند الضيق ويسلي في وقت الضجر و يمتع في زمن العسرة والكدر !!
ألا وهو الكتاب ... فيجد فيه كل ضائع ما لذ وطاب من قصص عجاب و سير أمم لها من التاريخ والحضارة ما يملأ الشعاب

ففيها القديم والحديث والغريب والعجيب و المخيف والممتع والمضر والمفيد .. فتجد أصناف الكتّاب من الشرق والغرب والعرب والعجم

فمن المؤكد أن يملأ الفراغ الباقي لمن كان كصاحب الحالة الاولى و يزيد من إنفتاح صاحب الحالة الثانية و يؤنس ويجد حلاً ومماثلاً لمن هو كالحالة الثالثة

فقد كذب والله من قال أن الكلب أجلكم الله هو رفيق الإنسان الأفضل والأوفى ... فالأفضل والأمتع والأفيد للإنسان هو الكتاب

فهو أفضل صاحب وأعز رفيق

ولا غنى لابن آدم من هذا الصديق !!

الأربعاء، 8 يوليو، 2009

رياضنا " مقتطفات من صيف مر " ...

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ..

أأسف بالقول للإخوة المتابعين أنه أخوكم بالله الكاتب المبجل بيدرس صيفي هالعطلة :( ... حيكون صيف طويل وشاق وخصوصاً إنه نص رمضان دراسة !!! ... فالله يكون بعوننا

بس هذا الكلام مو موضوعي فسأضعه جانباً الآن ... الموضوع اللي أبغى أتكلم عنه هو الأشياء اللي لاحظتها بقوة في الفترة الماضية في الرياض أو أشياء اول مرة أشوفها في ديرتنا الحبيبة :

١- بيع الأفلام المستعملة في وسط الشارع ... طبعا غير حراج الكمبيوتر و البطحا هذولا من أول معروفة :
كنت رايح إلى أحد المطاعم القريبة من بيتنا أشتري شاروما >> والله من الطفرة ... شاورما بهالصيف؟؟ << دخلت إلى المطعم اللي بالكاد تقدر تقول عنه مطعم ...يعني كشك أصرف ... مر من جنبي واحد شكله مريب يدور على شي وأظن إنه يدور على دورية وتأكدت بعد اللي صار ما أمداني أدخل وأطلع إلا في أخ جنب المطعم اللي بعده >> تعرفون الرياض أي مشروع ناجح لازم عشرة زيه بالضبط يفتحون جنبه << فارش أفلامه على طاولة ما أدري من وين طلعت !!!! قبل لا أدخل ما فيه شي أبد ... سبحان الله طلعت من تحت الأرض وما فيه أماكن قريبة تقدر تخبي فيها الأشياء هاذي لأنه طاولة !!! والأخ البياع ما معه سيارة فما أدري من وين جا وانا ما طولت داخل المطعم .. عالعموم أنا أول مرة أشوف واحد كذا في الشارع في الرياض ... أو حتى في السعودية >> غير جدة ومكة وعذرا لأهلها << واحد يبيع أفلام منسوخة بالشارع وليت الشعب السعودي مرة مقطع الأفلام لدرجة إنه ما يقدر يستنى إلا يشتري من الناس هذولا ...يعني الأخ لاقي سوق لبضاعته والا كان ما باع... قربت جنبه أبغى ألقط صورة .. أنا خفت يقول لا ما لا والا يتحفظ فقلت له : عندك أفلام ؟؟ >> سؤال غبي جداً << قال : ايه ايش تبغى أكشن والا هندي ؟؟ >> والله من زين التصنيف ... والهندي قد صار غير أكشن ؟؟ << قلت : لا أكشن ... وأخذت أحد الأفلام وقلت له : معليش أبصور الفلم هذا لأنه ما أدري ايش مكتوب وابرسله لصاحبي عشان أتأكد إذا كان الفلم نفسه والا لا ... طبعا أنا صحيح فيه كلام صغيييير مرة ما أدري ايش مكتوب ....نزلت الفلم شوي من الكاميرا ولقطت الطاولة كلها >> احتيااااااااال << وهاكم الصورة :)
ويسألني واحد يعني هذه ظاهرة جيدة أو سيئة ؟؟ ... قلت له شرايك يعني ؟؟؟ أخذنا من الدول الأخرى آخر أساليب التخلف !!


٢- الزحححمة الزايدة : والله راحت بركة الوقت كلها في هالشوارع يعني مشوار من مخرج ١٣ إلى العليا ياخذ ساعة إلا ربع ؟؟؟!!!! لاحظت هاليومين مع إنه إجازة والناس كلهم مسافرين أو ببيوتهم ... مع ذلك تشوووف السيارات تملأ الشارع !!! يعني حاقه ماحصلتش على قولت أخواننا المصاريا...يعني قد قريت مقال يقول إنه السنتين الجاية "سيركز على تطوير الهجر والقرى حتى ينتقل السكان من المدن الرئيسية إليها " وكذا يخففون الزحمة .... هذا الكلام قبل سنيتن !! اللي حصل هو عكس ذلك تماماً زحمة الدائري الشرقي بدل ما توصل إلى مخرج ١٤ صارت إلى مخرج ١٦ ... وزحمة خريص بدل إنكاس صارت لسلمان الفارسي ... طبعا أرحم سكان جنوب وغرب الرياض على "الموت" اللي صاير عندهم من كثر هالزحمة يعني من جد الوضع ما يحتمل ... أسأل واحد من سكان الشرقية وأقول له إذا تزوجت إن شاء الله وين تفكر تعيش ؟؟ قال الخبر الظهران قلت لا قصدي هل تفكر بالرياض ؟؟ قال ماااااافيه أمل أصلا لما يجي بسيارته من الشرقية يوقفها وما يروح ويجي إلا مع أصحابه ... حتى أنا بديت أسوي نفس الحركة ... فرسالة إلى أهل الرياض ... ارحمونا !!! مو لازم الشخص اللي يوصل إلى الـ١٨ يصير معه سيارة ... ومو لازم تروح لعرس واحد أنت وأخوياك الخمسة بخمس سيارات !!! ... ومو لازم هالخطوتين إلى البقالة تدق لها سلف بالسيارة ... أول شيء اقتصدوا ثاني شي أقولها مرة ثانية ارحموووووونا

٣- أخلاق السواقين : تقدم أرامكو دورات ومحاضرات بعنوان ثقافة السياقة أو شي زي كذا >> أنا أول شي أبغى أعرف مين سماها السياقة ؟؟ ليش مو قيادة ؟؟ << وتلك المحاضرات في مركز ربوة الرياض >> على وزن أحد المدونات " حيث لا ربوة ولا رياض " << من هنا محاضرات وفي الواقع مطاردات و مقاومات على طريق خريص و جسر الخليج !!! .. كنت على جسر الخليج في أحد الأيام متوجهاً إلى الغرب وإلا سيارة مرور وراي تدق لي بوراي وتكبس ومشغلة السفتي وخرت عنها بحكم ضروريتها للمرور يعني أضفنا مسار جديد على المسارات الثلاثة الوجودة أصلا ً ... عدت السيارة وإذ بثلاث سيارة وراها سرعتهم جنونية يعني 60 تقريباُ ... والخط واقف !!! طبعاً إذا سألته بيقول لك عشان يلحق على "الدورية" وما يتسكر عليه من أصحاب المسار الرئيسين ... كأنه هو صاحب الحق !!!

٤- السهر الغير معهود : إلى يومك من بداية الإجازة ما قد نمت في الليل أكثر من ساعة !!!! طبعاً غلط كبير بس أنا أتحمله .... بس العجيب إني كنت رايح أشتري شي من السوبر ماركت ولقيت ٩ أولاد من ١٢-١٦ في الشارع يلعبون كورة ... طيب يعني ؟؟ ... المشكلة إنها الساعة ٢ ونص بالليل !!!!! غير كذا لما وصلت للمحل ... زحمة ما تلقاها في رمضان على الكاشيرات ... واِشكال الله لا يبلانا في نص الليل ...عبارة عن رعب !! خلاصة الموضوع ... يمكن الرياض في إدهار معماري ... بس مدنياً و أخلاقياً أشوف إنها " طابة رواسي " إلى الهاوية كلام ملخبط وغير منسق بس أقدر أقول هذه واحدة من الخواطر ....و بالتوفيق للجميع

الخميس، 2 يوليو، 2009

شي حلو !!!

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

الليلة الماضية كنت طالع من بعض الشباب عشان نتعشى ... و بعد الهواش والمضارب إستقر الوضع وسلم الجميع واتفقوا على الذهاب إلى مطعم بيتزا إرا ...

أنا أول مرة أروح له ... كان مطعم كويس الحمدلله والاكل جيد ... بس مو هذا اللي شدني

إنما شدني وجود شاشة كأي المطاعم وحاطين على قناة العربية ... طبعا أظن إلى الآن شي عادي ... بس لما طلع برنامج إسمه أبناء الإسلام وتكلم عن المسلمين في ألمانيا الظاهر .... لأنه كان العنوان - على ما أظن - ألماني ....

طبعا تشوف الرؤوس تتلفت واللي كان بيطلع ووقف عند الباب يطالع و اللي رافع اللقمة يبغى ياكلها وخلاها معلقة .... المهم إنه لقى إهتمام البرنامج مع إنه مافي صوت !!! بس بحكم اللغة الأجنبية توجد ترجمة وهذا اللي نبغاه ... حبة حبة بدينا نتكلم عن البرنامج واسترسلنا في الموضوع هذا ودخلنا في مالكوم إكس و تاريخ "أمة الإسلام" الأمريكية اللي ظهرت على أيامه .... كلام دائما نخوض فيه بس الغريب إنه كل اللي في المطعم بدؤوا يتنقاشون عن الموضوع ... كان مجملاً عن صورة الإسلام بعد ١١ سبتمبر ... البرنامج حلو اللهم بدايته لك عليها شوي :) - غير البنت اللي تلعب boxing !!! - ... أنا تركت أخوياي يتكلمون شوية و قمت ألاحظ اللي جنبنا واللي ورانا واللي واقف ينتظر الطلب ... هذا يطرح رأي وهذا يرد وهذا ينكر وهذا يسلم للأمر الواقع !!!

الصراحة حسيت إني جالس بين مثقفين وفي ديرة مثقفة ومهتمة باللي يدور في العالم ... مو لازم يصير كلامي صحيح 100% بس على الأقل في تحسن ..... لو أول الكلام هذا كان تشوف واحد من الشباب يأِشر للعامل " غير للقناة الرياضية !!! " كعادة الوضع ....

لو في الإمكان وضع التلفزيونات في الأماكن العامة أو جعلها شرطا لكل مطعم مثلاً ونقل البرمج المهمة أو المفيدة أو حتى الوثائقية من خلالها كان يصير الوضع تماااام وأتوقع يقفز مستوى التفكير عند الشباب و من يرتاد هذه المناطق ....

كلام إيجابي بعد الموجه والـ"طحن " السلبي اللي لاحظته منتشر في الآونة الأخيرة ... يعني ليش ما عندنا وليش مو متوفر ذا و ليش هذا ما يسوي كذا وليش ذاك ما يسوي كذا P: .... مشوار الألف ميل يبدأ بخطوة .. خلصنا 100 خطوة وحتى مع تأخرنا 200 خطوة أخرى بس حنا أحسن من لديه العدة ليكمل الألف بتوفيق الله !!!

بالتوفيق للجميع